منتدي سياسي اقتصادي اجتماعي وديني ورياضي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اساليب الغزو الفكري الغربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد سيداحمد
Admin
avatar

المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 23/03/2012
العمر : 26
الموقع : الخرطوم السودان

مُساهمةموضوع: اساليب الغزو الفكري الغربي   السبت مارس 24, 2012 6:11 pm

طرق الغزو الفكري للغرب>>>ارجوك اقراء
بسم الله الرحمن الرحيم




طرق الغزو الفكري للغرب







(( ولكن مهمة التبشير التي ندبتكم الدول المسيحية للقيام بها في البلاد المحمدية ليست في إدخال المسلمين في المسيحية فإن هذه هداية وتكريم لهم وغنما مهمتكم أن تخرجوا المسلم من الإسلام ليصبح مخلوقا لا صلة له بالله)) ويواصل ((إنكم أعددتم نشئا في ديار المسلمين لا يعرف الصلة بالله ولا يريد أن يعرفها وأخرجتم المسلم من الإسلام ولم تدخلوه في المسيحية وبالتالي جاء النشء الإسلامي طبقا لما أراده الاستعمار المسيحي لا يهتم بالعظام ويحب الراحة والكسل ولا يعرف همه في دنياه إلا في الشهوات )) من خطاب زعيم المبشرين زويمر
*********

(( إن حل المشكلة اليهودية يستلزم أن يسيطر اليهود على كل الأديان وذلك بتطبيق ما اسماه التحول الاشتراكي للعالم بأسره وإذابة القوميات والأديان في بوتقة الماركسية )) ماركس الاشتراكي
**********

(( إن بين الاشتراكية العلمية والأديان السماوية صراعا مستمرا ولقد أدركنا في الاتحاد السوفيتي منذ البدء خطورة بقاء الميراث الديني على حاله في المجتمعات السوفيتية مسيحية وإسلامية ولا زلنا نواجه اليوم تحديات خطيرة وخصوصا في المناطق الإسلامية, لذا قرر المؤتمر الثاني والعشرون للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفيتي زيادة اليقظة والحذر وتجديد العزم على قهر البعث الديني في المناطق الإسلامية ))
عن مجلة العلم والدين السوفيتية
***********
(( إن أهدافنا الرئيسية تفتيت الوحدة الإسلامية ودحر الإمبراطورية العثمانية وتدميرها )) ويقول أيضا (( لو تمكنا من تحريض العرب على انتزاع حقوقهم من تركيا فجأة وبالعنف لقضينا على خطر الإسلام إلى الأبد ودفعنا المسلمين إلى إعلان الحرب على أنفسهم ))
تصريح ت.أ لورانس
*************
(( عن الهدف الرئيسي من دعمنا لمصر هو رغبتنا في توفير زعيم عربي رئيس يتمتع بنفوذ قوي على شعبه وعلى بقية العرب له من القوة ما يمكنه أن يتخذ ما يشاء من القرارات الخطيرة وغير المقبولة من الغوغاء مثل عقد صلح مع إسرائيل ))
مايلز كويلاند
*************
((إن إسرائيل مارست ضرب الحركات الإسلامية خلال الثلاثين عاما الماضية عن طريق أصدقائها في العالم العربي ))
صحيفة يدعوت احرونوت
************
إن الانقلاب العسكري في (....) كان ضرورة لمنع ثورة الشعب التي كانت ستقودها أحدى الجماعات الإسلامية الكبرى ))
مايلز كويلاند
*************
(( ونظرا لما لمسنا من أن وسائل القمع والإرهاب التي اتبعت في عهد(....) قد أدت إلى تعاطف الجماهير المسلمة وإقبال الشباب عليها مما أدى إلى نتائج عكسيّة فإننا نقترح الوسائل الآتية للحلول..
أولا- الاكتفاء بالقمع الجزيء دون القمع الشامل والاقتصار فيه على الشخصيات القيادية التي لا تصلح معها الوسائل الأخرى المبنية فيما بعد.ونفضل التخلص من هذه الشخصيات بطرق أخرى تبدو طبيعية.. ولا باس من الإسراع بالتخلص من الشخصيات الإسلامية الموجودة بالمملكة العربية السعودية نظرا لأن التخلص من أمثال هولاء يحقق المراد من القمع الجزئي الذي يعمل على تدهور الثقة بين الشعب وبين الحكومة السعودية مما يحقق أهداف هذه الفترة.
ثانيا – بالنسبة للشخصيات القيادية التي لا يتقرر الخلاص منها فننصح بإتباع ما يلي:
1) تعين من يمكن إغراؤهم بالوظائف العليا حيث يتم شغلهم بالمشروعات الفارغة المضمون وغيرها من الأعمال التي تستنفذ جهودهم وذلك مع الإغداق عليهم أدبيا وماديا وتقديم تسهيلات كبيرة لذويهم وبذلك يتم استهلاكهم محليا وفصلهم عن قواعدهم الجماهيرية.
2) العمل على إيجاد فرص عمل بعقود مجزية في البلاد العربية البترولية الأمر الذي يؤدي إلى بعدهم عن العمل الإسلامي.
3) العمل على جذب ذوي الميول التجارية والاقتصادية إلى المساهمة في المشروعات المصرية الإسرائيلية المزمع إقامتها بمصر بعد الصلح.
4) بالنسبة للعناصر الفعالة في أوربا وأمريكا فنقترح ما يلي
_- تفريغ طاقاتهم في بذل الجهود مع غير المسلمين ثم إفسادها بواسطة مؤسساتنا.
- استنفاد جهودهم في طباعة وإصدار الكتب الإسلامية ثم إحباط نتائجها.
- بث بذور الشقاق والشك بين قياداتهم لينشغلوا عن النشاط المثمر.
ثالثا بالنسبة للشباب نركز على مايلي:
• محاولة تفريغ طاقاتهم المنعقدة في الطقوس التعبدية التي تقوم عليها قيادات كهنوتية متجاوبة مع السياسات المرسومة.
• تعميق الخلافات المذهبية والفرعية وتضخيمها في أذهانهم.
• تشجيع الهجوم على السنة والتشكيك فيها وفي المصادر الإسلامية الأخرى.
• تفتيت الجماعات الإسلامية الجمعيات المختلفة وبث التنازع داخلها وفيما بينها.
• مواجهة إقبال الشباب من الجنسين على الالتزام بالتعاليم الإسلامي خاصة التزام الفتيات بالزي الإسلامي عن طريق النشاط الإعلامي والثقافي المتجاوب.
• استمرار المؤسسات التعليمية في مختلف مراحلها في حصار الجماعات الإسلامية والتضييق عليها والتقليل من نشاطها.
جريدة المدينة السعودية نقلا عن مجلة الدعوة المصرية
*******************
((نحن هنا لكي نضع حجر الأساس للبيت الذي يؤوي الأمة اليهودية ))
(( إن هدف الصهيونية هو خلق وطن في فلسطين للشعب اليهودي يضمنه القانون العام)) هذا البيان له وسائل أربع هي :
1. تشجيع الهجرة اليهودية إلى فلسطين.
2. تنظيم يهود العالم كافة وربطهم سويا بواسطة الطرق الملائمة.
3. تعزيز الشعور والوجدان القومي اليهودي وتنميتها.
4. اتخاذ الخطوات الكفيلة بنيل موافقة حكومية على أهداف الصهيونية.
من كتاب تهويد فلسطين د.ت. ماليسون.
**************
(( لقد كنا نخوّف بشعوب مختلفة, ولكننا بعد الاختبار لم نجد مبررا لمثل هذه المخاوف, لقد كنا نخوّف من قبل بالخطر اليهودي والخطر الأصفر., وبالخطر البلشفي, إلا أن هذا التخوف كله لم يتفق كما تخيلناه إننا وجدنا اليهود أصدقاء لنا وعلى هذا فكل مظطهد لهم عدونا الألد, ثم رأينا البلاشفة حلفاء لنا, أما الشعوب الصفر فهنالك دول ديموقراطية كبرى تقاومها, ولكن الخطر الحقيقي كامن في نظام الإسلام, وفي قدرته على التوسع والإخضاع, وفي حيويته، إنه الجدار الوحيد في وجه الاستعمار الأوربي.))
المبشر لورانس براون
***********
(( إن ظهور حركة اليقظة الإسلامية بهذه الصورة المفاجئة المذهلة قد أظهرت بوضوح إن جميع البعثات الدبلوماسية وقبل هولاء جميعا وكالات الاستخبارات الأمريكية كانت تغط في سبات عميق ))
حاييم هيتزوغ السفير اليهودي في الأمم المتحدة
**********
(( نحن لا نخشى الاشتراكيات ولا الثوريات ولا الديموقراطيات في المنطقة نحن نخشى الإسلام هذا المارد الذي نام طويلا وبدأ يتململ من جديد ))
الكلب/ بن غوريون
***********
(( إن على أوربا أن تظل خائفة من الإسلام ذلك الدين الذي ظهر في مكة ولم يضعف من الناحية العددية بل هو في ازدياد واتساع, ثم إن الإسلام ليس دينا فحسب بل إن من أهم أركانه الجهاد وهذا يجب أن تنتبه إليه أوربا ))
شعيا بومان كاتب يهودي
************
(( إن على وسائل إعلامنا أن لا تنسى حقيقة هامة هي جزء من استراتيجية إسرائيل في حربها مع العرب هذه الحقيقة هي أننا نجحنا بجهودنا وجهود أصدقاءنا في إبعاد الإسلام عن معركتنا مع العرب طوال ثلاثين عاما, ويجب أن يبقى الإسلام بعيدا عن المعركة الى الأبد, ولهذا يجب أن لا نغفل لحظة واحدة عن تنفيذ خطتنا في منع استيقاظ الروح الإسلامية بأي شكل وبأي أسلوب ولو اقتضى الأمر بالاستعانة بأصدقائنا لاستعمال العنف والبطش لإخماد أية بادرة ليقظة الروح الإسلامية في المنطقة ))
صحيفة احرنوت
********
(( إن عودة الروح الدينية للظهور من جديد في المنطقة العربية تشكل تهديدا مباشرا لمستقبل إسرائيل ولمستقبل الحضارة الغربية بأسرها))

إذاعة إسرائيل
*********************
((إذا أردتم أن تغزو الإسلام وتكسروا شوكته وتقضوا على هذه العقيدة التي قضت على كل العقائد السابقة واللاحقة لها والتي كانت السبب الأول والرئيسي لاعتزاز المسلمين بها وشموخهم وسبب سيادتهم وغزوهم للعالم عليكم أن توجهوا جهود هدمكم إلى نفوس الشباب المسلم والأمة الإسلامية بإماتة روح الاعتزاز بماضيهم وكتابهم القرآن وتحويلهم عن كل ذلك بواسطة نشر ثقافتكم وتاريخكم ونشر روح الإباحية وتوفير عوامل الهدم المعنوي, وحتى ولو لم نجد إلا المغفلين منهم والسذج البسطاء لكفانا ذلك لأن الشجرة يجب ان يتسبب لها في القطع احد أغصانها ))
كاتب يهودي
***************
((لا سبيل إلى النصر والتغلب على المسلمين عن طريق القوة الحربية. لأن تدينهم بالإسلام يدفعهم للمقاومة والجهاد وبذل النفس في سبيل الله لحماية دار الإسلام وصون الحرمات والأعراض.. وإنه لا بد من سبيل آخر وهو تحويل الفكر الإسلامي وترويض المسلمين عن طريق الغزو الفكري, بأن يقوم العلماء الأوربيون بدراسة الحضارة الإسلامية ليأخذوا منها السلاح الذي يغزون به الفكر الإسلامي ))
لويس التاسع
*************
((إن على خبراء الاستراتيجية السياسية في بلدان الحضارة الغربية وفي بلدان المعسكر الشيوعي أن ينتبهوا جيدا للأخطار التي تمثلها الحركات الإسلامية المتعصبة لجماعات الإخوان المسلمين المنتشرة في كل البلدان العربية ومعظم البلدان الإسلامية والتي تهدف إلى أحياء نظرية الجهاد في سبيل الله من جديد والتي تكافح بشدة لإقناع العرب والمسلمين بالعودة إلى تعاليم الإسلام من جديد ))
جويش كردنيكل
*********
(( إن القضية الملحة والأكبر خطورة هي نتائج التطرف الإسلامي الذي يسود الدول العربية ويؤثر على استغلالها وإذا خرج عن السيطرة فإنه سيضر بمصالح الدول الكبرى أيضا ))
ألكسندر هيج
****************
((إن بين الاشتراكية العلمية والأديان السماوية صراعا مستمرا ولقد أدركنا في الاتحاد السوفيتي منذ البدء خطورة إبقاء الميراث الديني على حاله في المجتمعات السوفيتية مسيحية كانت أو إسلامية ولا زلنا نواجه اليوم تحديات خطيرة وخصوصا في المناطق الإسلامية لذا قرر المؤتمر الثاني والعشرون للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفيتي زيادة الحذر والحيطة واليقظة وتجديد العزم على قهر البعث الديني في المناطق الإسلامية ))
مجلة سوفيتية
*********
(( أماه..
أتمي صلاتك.. لا تبكي...
بل اضحكي وتأملي..
أنا ذاهب إلى طرابلس
فرحا مسرورا سأبذل دمي في سبيل سحق الأمة الملعونة..
سأحارب الديانة الإسلامية..
سأقاتل بكل قوتي لمحو القرآن ))
جندي صهيوني

**********
(( مادام القرآن موجودا في أيدي المسلمين فلن تستطيع أوربا السيطرة على الشرق ))
غلادستون رئيس وزراء بريطانيا
*******
إننا لن ننتصر على الجزائريين ماداموا يقراوون القرآن ويتكلمون العربية, فيجب أن نزيل القرآن العربي من وجودهم ونقتلع اللسان العربي من ألسنتهم ))
الحاكم الفرنسي في الجزائر
**********
(( من المستحيل تثبيت الشيوعية قبل سحق الإسلام نهائيا ))
كيزيل اوزباخستان جريدة الحزب الشيوعي اليومية
********
((إن الخوف من العرب, واهتمامنا بالأمة العربية ليس ناتجا عن وجود البترول بغزارة عند العرب بل بسبب الإسلام. يجب محاربة الإسلام, للحيلولة دون وحدة العرب التي تؤدي إلى قوة العرب لأن قوة العرب تتصاحب دائما مع قوة الإسلام وعزته وانتشاره إن الإسلام يفزعنا عندما نراه ينتشر بيسر في القارة الأفريقية )) موروبيرجر
*****************
((إن من الضروري لفرنسا أن تقاوم الإسلام في هذا العالم وان تنتج سياسة عدائية للإسلام, وإن تحاول على الأقل إيقاف انتشاره ))
فليب فونداسي
***********
إن الديانة المحمدية جذام تفشى بين الناس واخذ يفتك بهم فتكا ذريعا بل هو مرض مريع وشلل عام... وما قبر محمد إلا عمود كهربائي يبعث الجنون في رؤوس المسلمين )) ويواصل ((واعتقد أن من الواجب ابادة تحمس المسلمين والحكم على الباقين بالإشغال الشاقة وتدمير الكعبة ووضع قبر محمد وجثته في متحف اللوفر )) المستشرق الفرنسي كيمون
********************
(( إن المسيحيين لا بد لهم التعاون مع اليهود للقضاء على الإسلام وتخليص الأرض المقدسة ))
الكاردينال بور
**************
(( انه لا يمكن الانتصار على المسلمين من خلال حرب وإنما يمكن الانتصار عليهم بواسطة السياسة بإتباع ما يلي:
1- إشاعة الفرقة بين قادة المسلمين ومتى حدثت فليعمل على اتساع شقتها ما أمكن حتى يكون هذا الخلاف عاملا في إضعاف المسلمين.
2- عدم تمكين البلاد الإسلامية والعربية أن يقوم فيها حكم صالح.
3-إفساد أنظمة الحكم في البلاد الإسلامية بالرشوة والفساد والنساء حتى تنفصل القاعدة عن القمة.
4-الحيلولة دون قيام جيشا مؤمن بحق وطنه عليه يضحي في سبيل مبادئه.
5- الحيلولة دون قيام وحدة عربية في المنطقة.
6- إيجاد دولة غريبة في المنطقة العربية تمتد حتى تصل الى الغرب. ))
لويس التاسع ملك فرنسا
*********
((مت ما توار القرن ومدينة مكة عن بد العرب, يمكننا حينئذ أن نر العربي يتدرج في طريق الحضارة الغربية بعيدا عن محمد وكتابه ))
وليم جيفورد بالكراف
**********************

(( يجب أن نستخدم القرن, وهو امض سلاح في الإسلام ضد الإسلام نفسه حتى نقضي عليه تماما, يجب أن نبيّن للمسلمين أن الصحيح في القرآن ليس جديدا وإن الجديد فيه ليس صحيحا))
المبشر تاكلي.
*********
(( إن للتبشير بالنسبة للحضارة الغربية مزيتين: مزية هدم ’ومزية بناء.
أما الهدم فنعني به انتزاع المسلم من دينه, ولو بدفعه إلى الإلحاد..
وأما البناء فنعني به تنصير المسلم إن أمكن ليقف مع الحضارة الغربية ضد قومه ))
صموئيل زويمر
********
(( إن أهم الأساليب للوصول إلى تدمير أخلاق المسلم وشخصيته يمكن أن تتم بنشر التعليم العلماني )) صموئيل زويمر
***********
(( يجب أن نشجع إنشاء المدارس على النمط الغربي العلماني لأن كثيرا من المسلمين قد زعزع اعتقادهم بالإسلام والقرآن حينما درسوا الكتب المدرسية الغربية وتعلموا اللغات الأجنبية ))
المبشر تكلي
**********
(( وربما إن الأثر الذي تحدثه الأم في أطفالها ذكورا وإناثا حتى سن العاشرة من عمرهم بالغ الأهمية وبما أن النساء هن العنصر المحافظ في الدفاع عن العقيدة فإننا نعتقد إن الهيئات التبشيرية يجب أن تؤكد جانب العمل الاجتماعي بين النساء المسلمات على انه وسيلة مهمة في التعجيل بتنصير البلاد الإسلامية ))
قرار مجموعة من المبشرين المهتمين بشئون المرأة.
***********
(( يجب أن نؤكد الأهمية البالغة للعمل بين الصغار وللصغار قبل أن تتشكل عقليتهم وأخلاقهم تشكلا إسلاميا)) مؤتمر المبشرين المنعقد في مدينة القدس


**********

(( انتبهوا !! المسلمون قادمون.. دمروهم قبل أن يكسروا قمقمهم ))
برنارد لويس

****************************
اخيــــــــــــــــــــــــرا


ماذا بقي؟؟
وماذا ننتظر؟ وماذا نعمل؟ وكيف نعيد الوئام بين الشعوب العربية والإسلامية وحكامها ؟ لقد زعزع الاعداء الثقة بين الشعوب والحكام وزرعوا بذور الريبة والشك بينهم ووسعوا فجوة الشقاق في قلوبهم وانفسم ولم يمتفوا بذلك بل امتدت احقادهم ان بثوا الفرقة بين ابناء الامة الواحدة حتى صار العرب والمسلمين فرق ونحل متفاوته لا تتفق على مبدأ ولا تسير على سراط لقد تفرقت بهم السبل وتشتت المعتقدات واختلف المنهج وانقطع الخيط الذي كان يجمع حبات المسبحة فهل من يعيد الوحدة والثقة الى نفوس وقلوب ابناء الامة الواحدة لنتكاتف ونتعاون مع حكامنا واهل القيادة فينا لنكون معهم وبهم يدا واحدة في مواجهة التحدي التي تتربص بنا ونصير امة واحدة نقف صفا واحدا كما اراد الله جلا وعلا حيث يقول (( المؤمنون بعضهم اولياء بعض ))




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://moha1991mad.sudanforums.net
 
اساليب الغزو الفكري الغربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الزعيم محمد سيداحمد :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: